عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


علم * تميز * أخلاق
 
الرئيسيةالتسجيلدخولبحـثالأعضاءالمجموعاتس .و .جاليومية

شاطر | 
 

  سب الرحمن موجب للكفران .......... موضوع مهم جدا يقع فيه عامة المسلمين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المديــــر
Admin
avatar

عدد المساهمات : 38
نقاط : 2718
تاريخ التسجيل : 23/09/2010
العمر : 24

مُساهمةموضوع: سب الرحمن موجب للكفران .......... موضوع مهم جدا يقع فيه عامة المسلمين   الخميس يونيو 23, 2011 10:04 pm

سب الرحمن موجب للكفران

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .................... أما بعد ،،،

فقد شاع في بعض الديار الإسلامية - وإن كان ليس كثيراً بالنسبة لعامة المسلمين – جرم شنيع وقول فظيع وهو: سب الباري سبحانه جل في علاه ونبيه محمد ? ، فما إن يغاضب أحد صاحبه إلا ويسب الباري سبحانه أو نبيه محمداً ? أو دين الإسلام .
فيا لله ما أخبثها من مقولة تخرج صاحبها من الإسلام إلى دين الكفران الموجب للخلود في النيران ، وصدق ? القائل:" إن العبد ليتكلم بالكلمة من سخط الله لا يلقي لها بالاً يهوي بها في جهنم " أخرجه البخاري عن أبي هريرة ، ولا أصرح دليلاً ولا أصح من قوله تعالى ( قُلْ أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنْتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ ، لا تَعْتَذِرُوا قَدْ كَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ) فهؤلاء ارتدوا وصاروا كفاراً بخطيئة الاستهزاء برسول الله ? ، فكيف بالسب الذي هو أشد

وقال تعالى (إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَاباً مُهِيناً) فهؤلاء ملعونون في الدنيا والآخرة أي مطرودون من رحمة الله بالكلية لأجل سبهم لله ورسوله؟ ، وفي الآخرة قد أعد لهم عذاباً مهيناً جزاء سبهم لله رب العالمين أو للرسول؟ .
وإن علماء المذاهب الأربعة من الأحناف والمالكية والشافعية والحنابلة وغيرهم نصوا على كفر الساب للدين أو للنبي الكريم أو لرب العالمين ، بل وحكوا على ذلك إجماعات أهل العلم

قال إسحاق بن راهويه ( أحد الأئمة الأعلام ): أجمع المسلمون على أن من سب الله أو سب رسوله ? أو دفع شيئاً مما أنزل الله عز وجل ، أو قتل نبياً من أنبياء الله عز وجل ، أنه كافر بذلك وإن كان مقراً بكل ما أنزل الله ا.هـ

وقال محمد بن سحنون: أجمع العلماء على أن شاتم النبي صلى الله عليه وسلم المتنقص له كافر ، والوعيد جار عليه بعذاب الله له ، وحكمه عند الأمة القتل ، ومن شك في كفره وعذابه كفر ا.هـ

وقال القاضي عياض : اعلم - وفقنا الله وإياك - أن جميع من سب النبي صلى الله عليه وسلم أو عابه أو ألحق به نقصاً في نفسه أو نسبه أو دينه ، أو خصلة من خصاله ، أو عرض به أو شبهه بشيء على طريق السب له ، أو الإزراء عليه ،أو التصغير لشأنه أو الغض منه ، والعيب له ، فهو ساب له ، والحكم فيه حكم الساب يقتل كما نبينه ، ولا نستثني فصلاً من فصول هذا الباب على المقصد ، ولا نمتري فيه تصريحاً كان أو تلويحاً . وكذلك من لعنه أو دعا عليه ، أو تمنى مضرة له ، أو نسب إليه ما لا يليق بمنصبه على طريق الذم ، أو عبث في جهته العزيزة بسخف من الكلام وهجر ، ومنكر من القول وزور ، أو عيره بشيء مما جرى من البلاء والمحنة عليه ، أو غمصة ببعض العوارض البشرية الجائزة والمعهودة لديه.

وهذا كله إجماع من العلماء وأئمة الفتوى من لدن الصحابة رضوان الله عليهم إلى هلم جرا .ا.هـ

وقال أبو بكر بن المنذر: أجمع عوام أهل العلم على أن من سب النبي صلى الله عليه وسلم يقتل ، وممن قال ذلك مالك بن أنس ، والليث وأحمد وإسحاق وهو مذهب الشافعي ا.هـ

إذا تبين لك كفر الساب لله أو لرسوله صلى الله عليه وسلم أو لدينه بالأدلة الشرعية وكلمات أهل العلم التي لم أنقل منها إلا شيئاً يسيراً يناسب هذا المختصر ، فاحفظ أيها المسلم دينك ألا يذهب عليك بكلمات يستزلك بها الشيطان مسايرة للآخرين ، فإن الموت مصير كل حي، ولا يُعلم متى يحل ، ومن نزل به لم ينفعه إلا عمله بعد توفيق الله أما يعلم هؤلاء أنهم إذا ارتدوا عن الإسلام بمثل هذه المقولات الشنيعة فإنهم لا يغسلون ولا يكفنون ولا يدفنون في مقابر المسلمين إذا ماتوا ، ولا يجوز لمسلم أن يترحم عليهم أو يدعو لهم لأنهم كفار مرتدون لوقوعهم في هذا الإثم الذي هو أعظم الآثام . وعجباً ما العمل الذي يبقى للمسلم عند ربه الذي هو مفتقر إليه في حاجته بعد سبه له أو لرسوله ? أ و لدين الإسلام

فيا لله ما هذه الحال التي بلغها المسلمون حتى لم يسلم منهم أحد حتى ربهم الذي يعبدون ودينه الذي يعتقدون ونبيه الذي يعظمون .
فالله الله أيها الناس ليبادر كل من تلبس بهذا الفعل بالتوبة النصوح ، ومن لم يتلبس به فليحمد الله وليحذّر الناس منه حتى يزول هذا الإجرام الكبير من المجتمعات التي شاع فيها ، فإن سب الله لا يرضاه حتى اليهود والنصارى ، فكيف بمن يدعي الإسلام

والسلام عليكم ورحمة الله وبركات
منقول للافادة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rawafid-charabali.ibda3.org
 
سب الرحمن موجب للكفران .......... موضوع مهم جدا يقع فيه عامة المسلمين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات الإسلامية على مذهب السنة و الجماعة :: الحديث والسيرة النبوية-
انتقل الى: